نحن نعيش فى وطن اسمه مصر العربية الاسلامية الفرعونية ومصر العباسية


ومصر الفاطمية ومصر الاموية ومصر المملوكية ومصر محمد على ثم مصر


ما بعد الاحتلال الانجليزى ومصر جمال عبد الناصر والضباط الاحرار وقادة ثورة


يوليو المجيدة ولا تنظروا الان الى شئ واحد من اخطاء الماضى وحماقاته ولنركز


على الايجابيات فقط واذا نظرنا الى الاخطاء فللاستفادة منها فقط حتى لا تتكرر


واهمها ان لا ينبغى ان ننظر تحت اقدامنا ونركض ولا ان ننظر فقط لبضعة امتار


بل يجب ان ننظر الى الافق البعيد ثم نركض ركضا عظيما حتى نحاكى الامم المتقدمة


الامم العظيمة الواعدة بالخير والفلاح والبعد عن الصراعات الجوفاء العقيمة وان نبعد


عن البله والسفه وقلة الوعى والعنجهية والاستكبار والتعالى وان نبعد كل البعد عن شئ


خطير جدا اسمه الاختزال !! ؛ فسحقا للاختزال وسحقا للمختزلين الذين يختزلون العظيم


فى تافه صغير لا يعدوا فى الاصل الا قليلا ! ؛ انظروا الى الامام ولا تنظروا الى اسفلكم


ثم اركضوا ركضا والا دهستكم الامم المتقدمة باقدامهم دهسا دهسا !! ؛ احبول وطنكم


العظيم المتميز ذو الشمس الساطعة والرطوبة المنخفضة ودرجة الحرارة المتوسطة


والرمال الغنية ؛ احبوا وطنكم الذى تحسدكم عليه الامم ولا تحبوا انفسكم ابدا فلستم

اهلا للحب على الاطلاق الا اذا احببتم وطنكم العظيم الرائع المتميز للغاية العظمى .