حمْض الخَلّ حمْض عضوي مهم عديم اللون، ومادة كيميائية صناعية، تعطي الخلّ طعمه اللاذع. يحتوي الخل المستعمل في البيت على نحو 5% من الحمض. ويسمى حمض الخل بحمض الخل الجليدي، لأنه يتجمد تحت 17°م، وهي درجة الحرارة لغرفة باردة. ويعرف بحمض الخل حين يذاب بالماء .

فصل جورج ستال ـ وهو كيميائي ألماني ـ حمض الخل من الخل ـ لأول مرة ـ سنة 170IMGم. ويُستخرج الحمض تجارياً في الغالب بعمليات كيميائية مثل أكسدة الأستلدهيد بالهواء في وجود حفاز. ويحضر الأستلدهيد في حد ذاته بأكسدة الإيثلين المستخرج من النفط .

وأحَد استعمالات حمض الخل الرئيسية هو استخدامه كوسيط لصنع مواد كيميائية أخرى. فالمصنعون يحولونه إلى أنهيدريد حمض الخل. ويستخدم الأنهيدريد الحمضي في صناعة ألياف الخلات وخلات السليلوز، وهو بلاستيك. وخلات الإيثيل من الأسترات المهمة، ويستعمل مذيباً للورنيش (دهان الأحذية) ومزيلاً لمادة تلميع الأظافر. يستعمل حمض الخل وسيلةً لصنع المواد الاصطناعية والمطاط والأسبرين ومواد صيدلانية أخرى؛ كما أنه واسع الانتشار بوصفه حمضًا ومذيبًا.

وحمض الخلّ سائل لا لون له، ذو رائحة حادةٍ مثيرة. وهو مادة كاوية، ويمكن لأصناف مركزة منها أن تتسبب في جروحً بالغة. ويمتزج حمض الخلّ بسرعة بالماء.

تكتب الصيغة الكيميائية لحمض الخل على النحو التالي : (ch3cooh).