حِرَف أخرى. تشمل هذه الحرف صناعة الأبواب والشبابيك، والحواجز المؤقتة، وصناعة الأثاث، وبناء السفن. ويتمتع صانعو السفن العاملون في المناطق الساحلية ومناطق الطرق المائية الداخلية بمكانة مرموقة، لما يصنعونه من أنواع القوارب الصغيرة. ويتخصص بعض الحرفيين في صناعة الحديد المطاوع، وهم يقومون بصناعة عدة أصناف منه، كالبوابات الكبيرة المزخرفة، والأسوار الحديدية أو الخشبية داخل البيوت على جوانب السلالم. كما يصنع بعضهم الآخر بضائع من النحاس والفولاذ، والفلزَّات الثمينة.

تُعد الحِرَف الشعبية بشكل عام من الحِرف ذائعة الصيت في المدن العربية، نظرًا لثراء البيئة العربية بالموروثات الصناعية والشعبية القديمة. بل حققت الأسواق العربية رواجًا كبيرًا في مثل هذه المنتجات والحِرَف، ونُظِمَت لها المهرجانات والندوات، مثل المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) الذي يقام كل عام بالمملكة العربية السعودية مُنشطًا للحِرَف الشعبية ونماذجها المختلفة بالمنطقة.