زراعة الجوز. معظم أنواع أشجار الجوز تنتج جوزًا إذا ما لقحت تهجينيًا، أي لُقحت بوساطة أزهار من شجرة أخرى من نفس النوع. ويقوم مزارعو الجوز بتربية أشجار جديدة، وذلك بترقيع أجزاء معينة من شجرة واحدة، إلى جذور شجرة أخرى.

وربما تتلف أشجار الجوز ـ والجوز نفسه ـ بوساطة الحشرات والأمراض. فعلى سبيل المثال، تأكل الفئران، والسناجب، والسوس، وبعض أنواع الطيور، الجوز وتتغذى بمحاصيله. ويمكن لأشجار الجوز أن تُصاب بالأذى عن طريق أمراض معينة تهاجم الأوراق، والسيقان، والثمار. وغالبًا ما يقوم مزارعو الجوز بحماية محاصيلهم من الحشرات والأمراض، وذلك برش الأشجار بالمبيدات الحشرية، كما يستخدمون الأسلحة النارية، والحواجز الآلية والسموم، والمواد الطاردة للحشرات، والمصائد، والوسائل الأخرى المختلفة للحد من الطيور والقوارض.