الهضبة. تغطي الأجزاء الداخلية من البلاد، حيث تحيط بها الجبال من مختلف الجهات، وتفصلها عن الساحل، وتصل بعض المرتفعات إلى 3,350م فوق سطح البحر في سلسلة جبال دراكنزبرج الواقعة إلى جهة الشرق. وأعلى نقطة تصل إلى 3,375م عن قلعة شامبين. وتحتل منطقة الهايفلد كل الهضبة ماعدا الركنين الشمالي الغربي والشمالي الشرقي من الهضبة. ويتراوح ارتفاعها بين 1,20IMG و1,80IMGم، وهي أراض مستوية مغطاة بالأعشاب. وفي منطقة ويتوانزراند، حول جوهانسبرج، يوجد أكبر حقل للتنقيب عن الذهب في العالم. ويربي المزارعون الأبقار، ويزرعون الخضراوات والفواكه والذرة الشامية والقمح والبطاطس. وإلى الشمال من السهول، يتغير المناخ إلى الجفاف، وتكون الأعشاب قليلة. ويزرع الفلاحون الحمضيات والذرة الشامية والتبغ. وتعيش الحيوانات البرية مثل الفيلة وحمر الوحش والأسود وحيوانات أخرى في متنزه كروجر الوطني، الذي يعد أهم المناطق السياحية جذبًا للسياح في إفريقيا.