الرأس. يَنْبُتُ في مقدمته قرنا استشعار ينْحنيان إلى أعلى، وهما يعملان عمل الأنف. وفي مقدمة الرأس أيضا يوجد فم أجزاؤه الرئيسية شفتان وفكان يتحركان من جانب إلى آخر. ويبدو من جانبي الفم أجزاء رقيقة إصبعية الشكل تُدْعَى الملامس، وهي محمولة على الشفة السفلى، وتحمل هذه الملامس براعم التذوق في الحشرة.
وعلى الرأس أيضًا خمس عيون كالتالي: عين مركبة على كلا الجانبين، تتألف من آلاف العُدَيْسَات المنفردة، وبهاتين العينين المركبتين يستطيع الجندب أن يرى ما أمامه وما خلفه وما على جانبيه في الوقت نفسه. أما العيون الثلاث الأخرى فهي عيون بسيطة، تقع اثنتان منها فوق قاعدتي قرني الاستشعار، وتقع الثالثة في منتصف المسافة بين قرني الاستشعار أسفل الخط الواصل بينهما. ولا يعرف أحد وظيفة هذه العيون الصغيرة.