جِلْدْفورد منطقة حكم محلي في سَرِّي بإنجلترا. يبلغ عدد سكانها 121,50IMG نسمة. وبالإضافة إلى بلدة جلدفورد، تشتمل المنطقة على ريف مفعم بالجمال يُكون جانباً من الحزام الأخضر حول لندن. انظر: الأحزمة الخضراء. وينتقل العديد من النَّاس الذين يعيشون في جلدفورد للعمل في لندن كلَّ يوم، لكنَّ جلدفورد فيها صناعاتٌ خاصة بها بما في ذلك صناعة المرْكبات التجارية ومنتجات البلاستيك.

تقع جامعة سرِّي في جلدفورد. وفي جلدفورد، بُنيت مدرسة الكُتَّاب الملكيَّة في القرن السادس عشر الميلادي. ولاتزال بالمدرسة بعض الكتب المجلدة بطريقة الرّبط، والتي يرجع تاريخها إلى زمن إنشائها. ويقع مسرح فون أرْنود التَّذكاري الذي افتتح في جلدفورد عام 1965م على شاطئ نهر وي. وقد تُوفي لويس كارول عام 1898م في منزل بالقرب من بوابة القلعة، وهو مدفون في جلدفورد.