عدد السكان وأصولهم. يبلغ سكان جزر الهند الغربية نحو 39 مليون نسمة، ثلثهم تقريبًا يعيش في جزيرة كوبا التي هي أكبر جزر الهند الغربية، وتعد بعض جزر الهند الغربية من بين أكثر الأماكن كثافة سكانية في العالم. ويعيش حوالي 40% من السكان في المناطق الريفية وحوالي 60% في مناطق المدن.

وينحدر أغلب سكان جزر الهند الغربية من أصول إفريقية سوداء أُحضروا إلى الجزر للعمل في مزارع السكر والتبغ، وانحدرت البقية من أصول بريطانية، أو هولندية، أو فرنسية، أو برتغالية، أو أسبانية، أو مزيج من أصول إفريقية سوداء وأوروبية، و ينحدر بعض السكان من أصول صينية أو هندية شرقية، وهم العمال الزراعيون الذين وصلوا إلى المنطقة في القرن التاسع عشر الميلادي، بعد إلغاء الرق.

أما سكان المنطقة وهم الهنود الأصليون فقد انقرضوا باستثناء مجموعات صغيرة من هنود الكاريبي الذين يعيشون في مناطق دومينيكا الجبلية البعيدة.


اللغات. تعكس كثير من اللغات واللهجات المحلية في جزر الهند الغربية التراث الثقافي للفئات الأوروبية التي استعمرت المنطقة.

فعلى سبيل المثال نجد أن معظم سكان كوبا، وجمهورية الدومينيكان، وبورتوريكو يتكلمون الأسبانية، أما الهولندية فهي اللغة الرئيسية في الأنتيل الهولندي وأنتيل أروبا، في حين أن الفرنسية اللغة الرسمية لهاييتي، وغوادالوب، والمارتنيك، والإنجليزية اللغة الرئيسية لبقية جزر الهند الغربية.

يستخدم كثير من سكان جزر الهند الغربية لهجة تُدعى الباتوا، وهي مزيج من كلمات إفريقية ومعها عدد كبير من كلمات إنجليزية أو فرنسية. أما اللهجة التي تُدعى بابيامنتو، التي هي تركيبة من الهولندية بشكل رئيسي والإنجليزية، والبرتغالية، والأسبانية، فإنها تُستخدم على نطاق واسع في أروبا، والأنتيل الهولندي.