استعمال الأجراس. ارتبطت الأجراس دائمًا بالكنائس حيث تقرع إيذانًا بوفاة شخص ما، كما اسْتُعْملت في القرون الوسطى بإنجلترا إيذانًا بحالات الطوارئ. وتستعمل بلدان غربية كثيرة الأجراس في حالات الحريق ولاجتماعات مجلس المدينة، وإعلانًا بدفع الضرائب، وفي أمريكا كانت الأجراس تعلن عن هجوم الهنود. كما استعملت الأجراس في السفن البحرية.

وتستعمل الأجراس كذلك في التكوينات الموسيقية، وقد بدأ هذا التقليد نيكولاس دالايراك في أوبرا كاميلا، وأعقبه الإيطالي لويجي تشيروبيني في أوبرا الأيزا. ثم صار تقليدًا متعارفًا عليه.