جبل التَّوْبَاد (ويقال التوباذ) جبل من جبال نجد يقع في مكان يسمى الغيل بمحافظة الأفلاج بالمملكة العربية السعودية. وتبعد الأفلاج عن مدينة الرياض حوالي 40IMGكم جنوبًا، ويبعد الجبل عن مدينة ليلى قاعدة الأفلاج حوالي 35كم، وكان قديمًا ضمن بلاد بني عامر الذين منهم الشاعر العربي المشهور قيس بن الملوح. وقد اكتسب هذا الجبل شهرته من قصة الغرام الشهيرة بين قيس ومحبوبته ليلى، حيث دارت أحداث هذه القصة حوله. قال أبو الفرج الأصفهاني في الأغاني : "كان المجنون وليلى ـ وهما صبيان ـ يرعيان غنمًا لأهلهما عند جبل في بلادهما يقال له التوباد، فلما ذهب عقله كان يجيء إلى ذلك الجبل فيقيم فيه، فإذا تذكر أيامه مع ليلى فيه جزع واستوحش وهام على وجهه، فإذا رجع إليه عقله رأى بلدًا لا يعرفه فيقول للناس : بأبي أنتم أين التوباذ من أرض بني عامر؟ فيقولون له : وأين أنت من أرض بني عامر ؟ عليك بنجم (كذا) فأمّه (فاقصده) فيمضي على وجهه نحو ذلك النجم حتى يقع على التوباذ، فإذا رآه قال في ذلك :"
وأجهشت للتوباد حين رأيته وسبح للرحمن حين رآني



ويسمى هذا الجبل عند البعض في الوقت الحاضر بجبل قيس وليلى.