الجبال البيضاء جزء من سلسلة جبال الأبلاش في أمريكا الشمالية، تمتد في الاتجاه الجنوبي الغربي من ماين نحو نيوهامبشاير بالولايات المتحدة الأمريكية. وقد أخذت الجبال البيضاء اسمها بسبب البياض الظاهر على قممها عندما يغطيها الثلج، ويكون البياض ملفتا للنَّظر في الربيع والخريف عندما لا يغطي الثلج الأجزاء الدنيا منها.

تُغَطي الجبالُ البيضاءُ حواليّ 2,950كم². ويعيش قليل من الناس في المنطقة، بسبب تضاريسها الوعرة وافتقارها للأراضي الزراعية الجيدة، وتضم عددًا من السلاسل الجبلية. أما السلسلة الرئيسية في نيوهامبشاير، فهي الأهم، وتحمل الجبال الكبيرة في تلك السلسلة أسماء رؤساء الولايات المتحدة الأوائل، فمثلاً جبل واشنطن 1,917م هو أعلى قمة في نيوهامبشاير وهناك ثمان وستون قمة أخرى يزيد ارتفاعها على 1,190م.

تقطع الأودية الضيقة التي تسمى الممرات الجبلية الجبال البيضاء، وأكثرها شهرة هي: وديان كارتر كروفورد، وديكسفيل وفرانكونيا وكنسمان وبنكهام، ويعتبر عجوز الجبال الشهير، أو الوجه الحجري الكبير، أحد معالم جبل بروفايل في ممر فرانكونيا الجبلي، وقد نحتت الرياح والأمطار شكلاً شبيها لجانب من وجه رجل على تلك الصخرة، وصوَّر هووثورن ناثانيل هذا الجانب في قصته الوجه الصخري الكبير.

ومنذ عام 1911م، ضُمّت الكثير من أجزاء الجبال البيضاء في محميَّة قوميَّة، وساعدت غابات الولاية على حماية اثنين من الممرّات الجبليَّة، حيث أُسِّسَت كروفورد في 1911م، ثم فرانكونيا في 1925م.

أما جبل واشنطن فمعروف بحدة التغير الجذري، السريع في ظروف طقسه، ويحتفظ مرصد جبل واشنطن بالسجلات اليومية لدرجة الحرارة وسرعة الرياح ودرجة الغبار الإشعاعي في الجبال. وفي 12 أبريل 1934م، سجل المرصد رياحًا بسرعة 372كم في الساعة وهي أعلى سرعة رياح تم تسجيلها على سطح الأرض. ومنذ عام 1955م أصبح جبل واشنطن موقعا لاختبار تَشبُّع السحب لإنتاج الأمطار الصناعية.