تيانْجين مدينة ومركز تجاري، يقع في شمالي الصين. ويُكتب اسمها أيضًا نتتسين أو تيان شين. يبلغ عدد سكانها 5,804,023 نسمة، وفي عام 1860م فتح الصينيون المدينة وميناءها للتجارة الخارجية. وقد منحت تسع دول امتيازات (قطعًا من الأرض)، ولكنها أعيدت الآن جميعًا للصين.

تقع تيانجين على بعد 137كم جنوب شرقي بكين، بالقرب من مصب نهر هاي المتعرج. وقد كان أباطرة الصين لا يسمحون للتجار الأجانب بالسكن في بكين، العاصمة الغنية. ولذلك استقر التجار الذين يرغبون في بيع بضائعهم في تيانجين. ولذلك أصبحت تيانجين مركزًا مهمًا للتجارة الخارجية. وتربط السكك الحديدية تيانجين بكل من بكين، ونان جينغ، وشنغهاي، ومدن منشوريا. تقع تيانجين عند الطرف الشمالي للقنال الكبير، وهو طريق مائي يؤدي إلى جنوب الصين.

تعتبر تيانجين الميناء الرئيسي ببكين، ومركزًا للتجارة الخارجية والداخلية لشمال شرقي الصين. ومنذ السبعينيات من القرن العشرين الميلادي، توسع إنتاج السلع في تيانجين، من المنسوجات والصناعات اليدوية، إلى مجموعة واسعة من السلع الاستهلاكية والمنتجات الصناعية. فمثلاً أصبحت تيانجين مركزًا مهمًا للمنتجات البتروكيميائية، منذ اكتشاف حقول النفط البحرية القريبة. وقد أُقيمت المنشآت الجديدة بالمدينة منذ سبعينيات القرن العشرين. وتوجد في تيانجين أكثر من خمس وعشرين جامعة وكلية تقنية.

أصابت الحرب التي نشبت بين اليابان والصين عام 1937م تيانجين بدمار شديد. وسيطر اليابانيون بعدها على المدينة حتى انتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945م. وفي عام 1976م ضرب زلزال تيانجين وبكين والمنطقة المحيطة بهما. وقد مات في هذه الكارثة ما يقرب من 240,000 شخص. كما كانت الخسائر المادية فادحة.