تود نهر في الجزء الشمالي من أستراليا، قاعه جاف عادة، حيث يقتصر وجود المياه فيه على الفترة التي تلي هطول الأمطار الغزيرة نادرة السقوط. يُقام فيه سباق زوارق في سبتمبر من كل عام. وفي هذا السباق، يحمل المتنافسون قوارب دون قاع أو مقاعد فوق قاع النهر الجاف بالقرب من نهر أليس سبرنجز في تقليد ساخر لسباق القوارب العادية. يقع منبع هذا النهر في سلسلة جبال ماكدونل، إلى الشمال من أليس سبرنجز وهو يجري شرقًا، ثم إلى الجنوب الشرقي لمسافة 320كم وبعد ذلك يختفي في رمال صحراء سيمبسون، بالقرب من الحدود الجنوبية لأستراليا. وإلى الجنوب من أليس سبرنجز يجري النهر عبر ممر هيفيتري الذي يعتبر كذلك طريقًا للخطوط البرية والسكك الحديدية وخطوط البرق.

اكتشفت فرق المسح الجغرافي البرية النهر عام 1870م. وتمت تسميته باسم تشارلز تود مدير عام البريد والبرق في جنوبي أستراليا. وكان تود يتولى أساسًا مسؤولية إنشاء البرق البري.