تليف الكبد حالة مرضية تصيب الكبد، وتعرف أيضاً باسم تشمع الكبد حيث تتلف الخلايا الحشوية وتؤدي إلى إفراط في نمو النسيج الضام؛ حيث تحل مجموعات من الخلايا مُحاطة بأغلفة من الندبات تسمى بالعقيدات المجددة، محل أنسجة الكبد الإسفنجية الطبيعية. وقد يصبح الكبد المريض بالتليّف غير قادر على أداء الوظائف الحيوية، كتصنيع البروتينات وإزالة المواد الضارة من الدم.كما أن الأنسجة المصابة قد توقف سريان الدم مما يؤدي إلى زيادة الضغط في الأوعية الدموية، التي تخدم الكبد، وقد ينتج عن ذلك نزف داخلي. ويؤدي وقف سريان الدم أيضاً إلى تراكم السوائل داخل البطن.

يصاب العديد من مرضى تليّف الكبد بالضعف وعدم التركيز. وتؤدي الحالات المتقدمة إلى الوفاة، بينما هناك بعض الحالات التي لا تسبب أية أعراض ملحوظة.

ينتج التليف من ضرر يصيب الكبد، وقد تؤدي كثرة استخدام المشروبات الكحولية أو التهاب الكبد إلى مثل ذلك الضرر.كذلك يؤدي استنشاق أبخرة مواد كيميائية معينة كرابع كلوريد الكربون إلى تليف الكبد. وبعد تكوّن الندبات لا يمكن للكبد أن يسترجع أسفنجيته. ويمكن التحكم في بعض حالات التليف عن طريق الغذاء السليم وكذا بتجنب الكحوليات.