التكافل يعني العيش سويًا. يقال عن أي كائنين من نوعين مختلفين، يعيشان معًا، وتربط بينهما علاقة قوية بأنهما متكافلان. وفي علاقة التكافل يكون أحد الكائنين مستفيدًا دائمًا. أما الكائن الآخر فقد يستفيد أيضًا وقد لا يستفيد، وربما يتضرر. وللتكافل ثلاثة أشكال مختلفة حسب طبيعة العلاقة، وهي التطفل والتعايش وتبادل المنفعة.

ففي التطفل يعيش أحد الكائنين فوق جسم الكائن الآخر أو بداخله، ويسمى هذا الكائن الآخر العائل. وقد تقضي الطفيليات على العائل. ومن أمثلة هذه العلاقة الديدان الخطافية التي تعيش في أمعاء الإنسان وبعض الحيوانات.

وفي التعايش يستفيد أحد الكائنين من الكائن الآخر الذي لا يتأثر. فبعض الديدان البحرية مثلاً، يعيش داخل قواقع يعيش بها سرطان الهبرميت، وعندما يتغذى السرطان تخرج الدودة معه لتتقاسم الوجبة.

وفي تبادل المنفعة يستفيد الطرفان. فبعض أنواع النمل مثلاً يعيش على بعض النباتات الشوكية. وفي هذه العلاقة يوفر النبات المأوى، وفي المقابل يحمي النمل النبات من الآفات الحشرية. يحدث تبادل المنفعة أيضًا عندما ينمو طحلب مع فطر لتكوين ما يعرف باسم الأشنة، التي تختلف عن الكائنين. فالفطر، الذي لا يستطيع تكوين غذائه بنفسه، يحصل على غذائه من الطحلب، الذي يستفيد من الماء الذي يوفره الفطر.