وأكثر أنواع التطعيم استخدامًا هو التطعيم اللساني أو السوطي والتطعيم بالشق والتطعيم القلفي. وفي جميع الطرق يجب أن يتلامس الطبقة المولدة (الكمبيوم) لكل من الطُّعم والأصل. والطبقة المولدة طبقة رقيقة في النسيج النامي وتقع بين اللحاء والخشب.

يلتحم الطُّعم بالأصل أثناء نمو خلايا جديدة من الطبقة المولدة. وأثناء تشكل هذه الخلايا، يجب أن يبقى الطعم والأصل مثبتين في أماكنهما. وعادة يلف البستانيون مناطق التطعيم بأشرطة أو أحزمة مطاطية، أو يستخدمون مسمارًا لتثبيت الطعم في مكانه. وحتى ينجح التطعيم، يجب ألا تتعرض الأنسجة للجفاف.

تحُفظ الطُّعوم المقطوعة مسبقًا في مكان بارد ورطب إذا أريد تأجيل استخدامها لمدة يوم أو أكثر بعد قطعها. بعد تركيب الطعم على الأصل، يتم دهن مكان التطعيم بعجينة التطعيم لمنع الجفاف.