السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
القضية في البداية صار موضوع شراكة في نشاط تجاري بين شخصين الطرف الاول لم يوقع عقد شراكة مع الطرف الثاني بعدما أخذ الطرف الثاني المبلغ للمشاركة في النشاط التجاري بعد مانجحت المؤسسة نكر الطرف الثاني المبلغ ثم أعد المبلغ على دفعات بحساب الطرف الأول لمعرفته برقم الحساب حين إكتشف الطرف الثاني أنه سوف تقوم دعوة ضده أنتهت القضية بالحكم على الطرف الثاني بالحلف باليمين أنه ليس شريك وإنما المبلغ هو سلفه وتم قفل القضيه بذلك .

* ثم رفع الطرف الثاني قضية على الطرف الأول رد إعتبار وأن القضية الأولى مجرد قضية كيديه عليه .
ماهو الحكم في ذلك ؟