السلافيون الجنوبيون. وهم مجموعة تتكون من البلغاريين، والكرواتيين، والمقدونيين، والصربيين، والسلوفينيين. وخلال القرن التاسع الميلادي، تحول عدد كبير من السلافيين الجنوبيين، إلى النصرانية، على أيدي أتباع كل من سيريل، وميثوديوس. ومع ذلك، فإن هؤلاء السلافيين، قد تأثروا بقوة أيضًا، بالثقافة البيزنطية. وفي الوقت الحاضر تنتمي غالبية السلافيين الجنوبيين للكنائس الأورثوذكسية الشرقية. ويعيش معظم أعضاء هذه المجموعة في دول البلقان.