كيف تعمل المراحيض. تحتوي معظم أنواع المراحيض على حوض وخزان، يحتوي كلاهما على ماء. ويندفع الماء عند رحض (شطف) المرحاض من الخزان خلال ماسورة تفريغ الخزان إلى داخل الحوض. يحمل الماء المندفع محتويات الحوض إلى ماسورة صرف المرحاض. ثم يمتلئ الخزان والحوض مرة أخرى من ماسورة التغذية بالمـــاء، ويصـــبح المرحاض جاهزًا لشطف آخر.

وعندما يمتلئ خزان المــــرحاض، تقوم كرة سدادة أو قلاب بغلق ماسورة تفريغ الخزان. وتمنع الكرة أو القلاب الماء من التدفق خارج الخزان قبل شطف المرحاض. ولمنع دخول ماء إضافي للخزان، يُغطي صمام الدخول فتحة ماسورة التغذية بالماء. ويرتبط بصمام الدخول ذراع طويل في نهايته كرة تسمى العوامة. تطفو هذه العوامة على الماء.
عندما يُشطف المرحاض، ترفع عملية دفع المقبض إلى أسفل الكرة السدادة أو القلاب عن ماسورة تفريغ الخزان. وتطفو الكرة أو القلاب فوق الماء المندفع من خلال فتحة الماسورة. وعندما ينخفض مستوى الماء، ينخفض معه مستوى العوامة. وعند الانخفاض تفتح العوامة صمام الدخول الذي يسمح بتدفق الماء إلى الخزان من خلال أنبوب الملء. ويستمر تدفق الماء من الخزان حتى هبوط مستوى الماء إلى دون مستوى فتحة ماسورة تفريغ. وتسقط عندها الكرة السدادة أو القلاب فوق ماسورة تفريغ الخزان، ويبدأ الماء بالتدفق من أنبوب الملء لإعادة ملء الخزان.

يذهب جزء من الماء المتدفق من أنبوب الملء إلى أنبوب إعادة ملء الحوض. ويتدفق الماء بعد ذلك من أنبوب إعادة ملء الحوض إلى أنبوب الطفح الذي يقود الماء إلى حوض المرحاض. وعند ارتفاع مستوى الماء في الخزان يرتفع معه مستوى العوامة. ويستمر ارتفاع العوامة حتى يصل مستوى الماء إلى مسافة 2,5 سم من أعلى ماسورة الطفح. ويصبح الآن كل من الخزان والحوض ممتلئين بالماء مرة أخرى. ويقوم صمام الدخول بإغلاق فتحة ماسورة التغذية بالماء، ويتوقف الماء عن التدفق .