مسابقات السباحة. تقام المسابقات بمستويات متنوعة بدءًا من المستوى المحلي حتى المستوى الدولي، ويشارك كثير من السباحين في المسابقات محدودة الوقت التي تجرى في المنافسات الكبرى. وعلى السباحين أن يراعوا ـ في الأقل ـ الأوقات المحددة للمسابقة التي يرغبونها حتى يُسمح لهم بالاشتراك فيها. وتضم المسابقات الكبيرة العديد من الإداريين: فالحَكَم هوالرئيس الرسمي للمسابقة، وهو الذي يشرف على الإداريين الآخرين ويتأكد من أن السباحين ملتزمون بالقواعد القانونية.

ولكل سبَّاح ممر محدد لا يتعداه. والسباحون المؤهلون للإنجاز الأسرع يحتلون الممرات الوسطى، أما السباحون الأبطأ فهم يحتلون الممرات الخارجية. يبدأ السِّباق عند سماع صوت مسدس أو بوق البدء. وفي أثناء السباق يقوم حكّام الممرات بمراقبة كل سبَّاح، ودورانه عند نهاية حوض السباحة فإذا عاين الحكم ضربة أو دورانًا غير قانوني يلغي سباق السبَّاح.

وفي كثير من المسابقات يوجد نظام إلكتروني للتوقيت والتحكيم يحدد ترتيب النهاية لـ 1/1,000 من الثانية. يبدأ الجهاز الآلي العمل مع إشارة البداية ويسجل الوقت لكل سبَّاح بمجرد أن تلمس يده اللوحة المثبتة في نهاية حوض السباحة.