ساموا الغربية إحدى جُزر المحيط الهادئ، وهي قطر مستقل أصبح اسمه ساموا عام 1997م. تبعد ساموا الغربية عن شمال شرقي نيوزيلندا بنحو 2,740كم. وهناك ساموا الأمريكية وهي إقليم تابع للولايات المتحدة تقع شرقي ساموا الغربية.تُعد ساموا الغربية واحدة من الأقطار الصغيرة في العالم. وهي تتكون من جزيرتين رئيسيتين هما: أُبولو وسافايي إضافة إلى عدة جزر صغيرة أخرى. وتعد آبيا التي يسكنها ما يقرب من 36,000 نسمة هي العاصمة والمدينة الوحيدة.

والسامويون بولينيزيون طوال القامات، سود البشرة. يعمل غالبية السامويين بزراعة المحاصيل الغذائية بأنفسهم، على مساحات صغيرة من الأرض؛ ولهذا نجد أن دخلهم النقدي قليل. ووفقًا لبعض المعايير تعد ساموا الغربية من البلدان النامية، غير أن مواطنيها أصحاء ويتوافر لديهم كل مايحتاجونه من غذاء وملبس.

لقد عاش البولينيزيون في ساموا الغربية لمدة تقدر ـ على الأقل ـ بــ 2,000 سنة. وأول من جاء إليها من الأوروبيين كان في القرن الثامن عشر الميلادي، وسيطرت عليها ألمانيا في عام 190IMGم. وقد احتلت نيوزيلندا هذه الجزر خلال الحرب العالمية الأولى، وحكمتها إلى أن نالت ساموا الغربية استقلالها في عام 1962م.