السَّاتَان نسيج لا تقاطع فيه بين اللحمة والسداة، كما هو الحال في النّسيج العادي. كما أنه ليس للساتان نموذج معيّن، فهو نسيج ناعم ولامع. يرجع الساتان إلى أنواع أخرى من الأنسجة مثل الحرير والنيلون، والرايون، أو القطن المخلوط بنسيج الساتان.