الشنْقُب اسم يطلق على مجموعة من طيور الشاطئ تنتمي لزمار الرمل، والكروان، والزقزاق. والشُنقب الشائع الأوروبي يطلق عليه أيضًا شنقب ويلسون ويبلغ طوله 30سم. وله ذيل قصير ومنقار طويل. ولون ريشه رمادي غامق وبه خطوط متضاربة الألوان، على كل من القُنَّة والظهر.

ويستخدم الشنقب طرف منقاره المرن الحساس، ليبحث عن الديدان واليرقات الدودية. ويقوم هذا الطائر بعمل ألعاب بهلوانية في الهواء أثناء فصل التوالد. كما أنه يطلق صوتًا غريبًا كالثغاء، أو كالطبل بالطيران إلى ارتفاعات عالية والهبوط في سلسلة من الانقضاضات السريعة، أثناء اندفاع الهواء خلال ريشه.

ويعتبر الشُنْقُب الشائع، أكثر جُبْنًا من معظم شناقب زمار الرمل، خاصة عند مشاهدته في الخلاء أثناء النهار. فهو يعشش في الأماكن المنخفضة على الأرض على حواف المستنقعات. وتضع الأنثى أربع بيضات سمراء زيتونية اللون، أو رمادية فاتحة تميل إلى السمرة. أما الشُنقب الصغير، فهو طائر أصغر حجمًا، يبلغ طوله حوالي 19سم. وهو من الطيور الإفرازية ومن عاداته ثني سيقانه أثناء غذائه. وتشتمل الشناقب الأخرى على الشنقب ذي الذيل الرفيع، الذي يعيش في الهند، والشنقب الياباني الذي يعيش في جزر كيريل، بالقرب من شمال اليابان. ويقضي الشنقب الياباني فصل الشتاء في أستراليا.

وتُعد الشناقب المزخرفة، مجموعة من الطيور ليست بينها أية صلة تربطها على وجه الإطلاق، وهي تعيش في نصف الكرة الجنوبي.