شرطة الخيالة الكندية الملكية هي الإدارة الكندية لتنفيذ القانون الوطنيّ. وقد ذاعت شهرتها في كافة أرجاء العالم. تكونت عام 1873م. واليوم تستعمل شرطة الخيالة السيارات في تحركها بدلاً من الخيول. ولكن الرّجال الذين يمتطون صهوة الخيول مازالوا يعيشون في كثير من الكتب والأفلام السينمائية التي تناولتهم. وتحملُ الشارةُ الخاصة بشرطة الخيالة الكندية الملكية شعارَ هذه القوة وهو حافظ على الحق.


التنظيم والواجبات. تتولى شرطة الخيالة الكنديّة الملكيّة مهمةً تنفيذ القانون الاتحاديّ في جميع أنحاء كندا. وهي القوة الشرطيّة الوحيدة في الأقاليم الغربية وفي إقليم يوكون، ويؤدي أعضاء شرطة الخيالة الكندية الملكية، دور الشرطة الإقليمية، في كافة الأقاليم الإدارية باستثناء أونتاريو، وكويـبكْ، فلكل منهما قوة شرطة خاصة به. كذلك فإن شرطة الخيالة الكندية الملكية تقوم بتوفير الحماية الشُرطية في بعض المدن ذوات الوحدات البلديّة. وتحتفظ شرطة الخيالة الكندية الملكية بقوة من المركبات البرية، يتجاوز عددها 4,50IMG مَرْكبة، بما في ذلك السيارات، والشاحنات، ومركبات التحرك فوق الجليد. ولديها أيضا أعداد من الخيول وكلاب الشرطة. وإن كانت الخيول لا تستعمل إلا في الاحتفالات. كذلك فإن لدى القوة سلاحًا جويًا وآخر بحريًا. ويحتفظ سلاحها الجويّ، بطائرات له في نقاط استراتيجية منتشرة في أنحاء كندا. أمّا سلاحها البحريّ فلديه حوالي 15 قطعة من سفن دوريّات الحراسة، وأكثر من 30IMG زورق صغير، لحراسة السواحل الكنديّة، سواء على نهر سانت لورانس أو على البحيرات العظمى.