أندريه موروا(1885-1967م). الاسم المستعار للروائي الفرنسي وكاتب السيرة الذاتية هرزوج أميل. حاول موروا أن ينتهج في حياته ومؤلفاته روح الكاتب الفرنسي ميشيل مونتاني في الانعزال عن الحياة المشوبة بالريبة، الممتزجة بروح السخرية. وهذا ما ظهر واضحًا في شيء من أعماله في الوقت ذاته.
وقد رَسَخَت أقدام موروا الأدبية فيما يبدو، نتيجة لما كتبه من تراجم عن المؤلفين الإنجليز والفرنسيين، ومن أهم أعماله الجديرة بالاعتبار تلك التي تناولت حياة كل من بيرسي شيللي إريل (1923م)، وبنجامين ديزرائيلي حياة ديزرائيلي، (1927م)؛ لورد بايرون دون جوان (1930م)؛ جورج ساند ليليا (1952م)؛ فيكتور هوجو أوليمبو (1954م)؛ الأجيال الثلاثة لأسرة ألكسندر دوماس التيتانس (1957م).

ولد موروا في إلبوف بمقاطعة سين ماري تايم. وخلال الحرب العالمية الأولى (1914 - 1918م) شارك مورو في وظيفة ضابط اتصال في قوات الجيش البريطاني. كانت بواكير أعماله روايتين ساخرتين، استوحاهما من تجارب الحرب، وهما صمت الكولونيل برامبل (1918م)؛ خطبة الدكتور جرادي (1922م)، أما روايته كليماتس التي نشرت عام (1928م).