أبو الأعلى المودودي(1321 - 1399هـ، 1903 - 1979م). مفكّر وداعية إسلامي معروف بالهند وأمير الجماعة الإسلامية بها في منتصف القرن العشرين. وُلد أبو الأعلى المودودي في أورنك آباد في مقاطعة حيدر آباد، وتلقى تعليمه على يد والده، ثم التحق في سن الحادية عشرة بالمدرسة حيث كان محل إعجاب مدرسيه. عكف المودودي على دراسة اللغتين العربية والفارسية. واجتازها بامتياز، فقرر العمل الصحفي وعمل مع أخيه سيد أبوالخير المودودي في تحرير جريدة مدينة بحتور 1918م. ولكن لم يطل عمله حيث أغلقت السلطات البريطانية الجريدة.

قام أبو الأعلى بإنشاء جبهة صحفية عام 1920م، وانتقل إلى دلهي حيث اشترك مع مدير جمعية علماء الهند في إصدار جريدة المسلم إلى أن أغلقت سنة 1923م.

شارك أبو الأعلى المودودي في بلورة فكرة إقامة دولة مستقلة لمسلمي الهند، متحديًا بذلك جهد غاندي الذي كان يسعى إلى توحيد شبه القارة الهندية. خالف أبو الأعلى المودودي بعض أقرانه، حيث تمسك بإقامة دولة إسلامية مستقلة تطبّق الشريعة الإسلامية، مما دفعه إلى ترك حزب الرابطة الإسلامية. وانتقل إلى لاهور حيث أسس إدارة دار الإسلام.