المواشي الحيوانات المستأنسة التي تُسْتَخْدَم في إنتاج الطعام بالإضافة إلى منتجات أخرى مفيدة. ويوفر إهاب بعض المواشي موادَّ مهمة مثل الجلد والصوف. وتستخدم أعضاء بعض المواشي لإنتاج العقاقير اللازمة لعدد كبير من الناس.

يستخدم المزارعون في الدول النامية الماشية في سحب المعدات الزراعية. كما أن بعضًا من هذه المواشي يستخدم في نقل الناس والمواد. وتُرَبَّى معظم المواشي في المزارع، بيد أن بعض الناس يربون الأرانب والدجاج وبعض الحيوانات الصغيرة الأخرى في المنازل.

والأنواع الرئيسية من المواشي التي تُرَبَّى في كل أنحاء العالم هي الأبقار والدجاج والأغنام والخيول وتربى الخنازير كذلك عند غير المسلمين. وتشمل الأنواع الأخرى من المواشي الحمير والماعز والبغال والأرانب. وفي بعض الأقطار يقوم الناس بتربية اللاما والرَّنَّة والجاموس والياك. ويُعْرَف العلم الخاص بتربية واستيلاد المواشي والعناية بها باسم الإنتاج الحيواني.

وفي السابق، كان الإنسان ينتقل من مكان إلى آخر لصيد الحيوانات وجمع النباتات لغذائه. ومنذ آلاف السنين بدأ الإنسان في استئناس أنواع متعددة من المواشي. وبفضل استخدام هذه الحيوانات مصدرًا للطعام والطاقة تمكن الإنسان من الاستقرار في مكان واحد، ومن ثم بدأ في ممارسة حرفة الزراعة.

وخلال عدة قرون تمكن المزارعون من تحسين نوعية مواشيهم بطرق الاستيلاد المتعددة. ويقوم العديد من مربي الماشية في الوقت الحاضر بالاشتراك بمواشيهم في عروض للمواشي تقام في معظم أنحاء العالم. ويعتمد تقييم المحكَّمين للماشية على نقاط مثل أحجامها وكمية اللحوم التي تنتجها.

وهذه المقالة تعطي معلومات عامّة عن المواشي.