المنصِّر شخص يسعى إلى جذب الناس إلى النصرانية، ويستخدم في سبيل ذلك وسائل مختلفة كالتعليم والخبرات العلمية والرعاية الصحية وغيرها من الخدمات الاجتماعية. ومن أوسع الأنشطة التنصيرية المعاصرة ما تقوم به الكنيسة، وهو مايعرف بالتنصير.
وفي الوقت الحاضر أصبح العالم كله ـ ولاسيما المدن الكبيرة ـ حقلاً للتنصير، وامتد نشاط المنصرين، ليشمل قارات آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية إضافة إلى أمريكا الشمالية وأوروبا، ويبلغ عدد المنصرين نحو 290,000 فرد، كثير منهم من رجال الدين النصارى الرسميين. وهناك عدد كبير من غير رجال الدين يعملون في هذا الحقل.
ويعمل المنصرون عادة من خلال المدارس والمستشفيات، كما يقومون بتدريب الناس على الأعمال المختلفة وتقديم الخدمات إليهم سعيًا إلى جذبهم إلى النصرانية. ويوجه بعض المنصرين جهودهم إلى فئات معينة كالمجذومين والمساجين والبحارة أو الطلاب. وتركز بعض الجماعات، ومنهم المورمون، على التنصير المباشر، بينما تعبر بعض المنظمات عن عقيدتها من خلال الأعمال الاجتماعية وأعمال الخير.