المقريزي (766 - 845هـ ، 1365 -1441م). تقي الدين أحمد بن علي بن عبدالقادر. مؤرخ وجغرافي لبناني الأصل ولد بالقاهرة، والمقريزي نسبة إلى حارة المقارزة في بعلبك، اشتهر بتدوينه التاريخ بدقة، وبحبه للقاهرة، وبها توفي. زادت تصانيفه على مائتي مجلد كبير، منها: تاريخ الأقباط؛ البيان والإعراب عما في أرض مصر من الأعراب؛ تاريخ بناء الكعبة. ترجع شهرة المقريزي في مجال الجغرافيا إلى كتابه المواعظ والاعتبار بذكر الخطط والآثار، وقد اشتهر هذا الكتاب بخطط المقريزي، ويقع في سبعة أجزاء تناولت أخبار مصر ونيلها وجمالها ومدنها وأجناس أهلها، وأخبار الفسطاط، وأخبار القاهرة وخلفائها وما كان لهم من الآثار، وقلعة الجبل، وتحدث عن تاريخ المساجد والمنشآت الأخرى بالقاهرة، كما تحدث عن تاريخ اليهود والقبط وعدد الكنائس والأديرة، وقد تناول المقريزي الأسباب التي نشأ عنها خراب إقليم مصر في مواضع مختلفة من كتابه. يذكر المقريزي أنه اعتمد في إعداد كتابه على النقل من الكتب، وما استمع إليه من مشايخه والمعاينة لما رآه. وعلى الرغم من أن المقريزي بدأ في تدوين مصنفه منذ سنة 820هـ ، 1417م إلا أنه ظل يضيف إليه حتى سنة 843هـ، 1439م، وقد أجمع الباحثون على أن كتاب المقريزي قيِّمٌ جدًا.