ابن المُقَرَّب (572 - 630 هـ ، 1176 - 1232م). أبوعبدالله جمال الدين علي بن المقرب بن منصور بن المقرب الربعي العُيوني. من الشعراء الأعلام الذين حفظوا للشعر فحولته في عصرِ أخذت اللغة الشعرية فيه تهبط وتَضْعُف. عُرف بابن المقرَّب العيوني البحراني، ويُنسب إلى بلدة العيون بالأحساء. وهو من أسرة أمراء الأحساء العيونيين. عاش في أواخر القرن السادس للهجرة وأوائل القرن السابع بالأحساء حين كانت الخلافة العباسية في أواخر أيامها ولم يبق لخلفاء بغداد سلطان خارجها. فظهرت من ثمّ إمارات مستقلة بالبحرين وغيرها من الأقاليم.
كان للأسرة العيونية ولأمرائها وعشائر تلك البلاد اليد الطولى في القضاء على حركة القرامطة ودولتهم التي أقاموها في الأحساء وجعلوا عاصمتها هجر.
وله أبيات متعلقة بالقضاء على القرامطة:
سَلِ القرامط مَنْ شظَّى جماجمهم فلقًا وغادرهم بعد العُلى خَدَما
منْ بعد أن حلّ بالبحرين شأنهم وأرجفوا الشام بالغارات والحرما
وأبطلوا الصلوات الخمس وانتهكوا شهر الصيام ونصوا منهم صنما
حتى حمينا عن الإسلام وانتدبت منا فوارس تجلو الكرب والظلما