مَعْرَكة بريطانيا كانت معركة جوية حاسمة خلال الحرب العالمية الثانية (1939 - 1945م). وكان ضباط سلاح الجو الألماني (المقاومة) عندهم ظن بأن القوة الجوية وحدها قادرة على إضعاف المقاومة البريطانية. وسادهم الاعتقاد بإمكانية غزو بريطانيا بعد تدمير السلاح الجوي الملكي.
بدأت معركة بريطانيا في 10 يوليو 1940م عندما هاجمت 60 طائرة ألمانية السفن في القنال الإنجليزي. وفيما تبقى من الشهر، ظلّ سلاح الجو الألماني يختبر تحصينات سلاح الجو الملكي بهجمات متكررة على منطقة دوفر. وفي أغسطس، كثَّف سلاح الجو الألماني هجماته لتشمل كل القواعد الجوية في جنوبي إنجلترا. وفي15 أغسطس، هاجم تاينسايد في الشمال الشرقي لإنجلترا بـ 140 طائرة وشنَّ هجومًا قوامه 80IMG طائرة على قواعد سلاح الجو الملكي في جنوب إنجلترا. وقام سلاح الجو الملكي بـ 974 هجومًا على الطائرات المعادية، وخاض قتالاً جويًا رئيسيًا خمس مرات على الأقل. وبالغ كل طرف في تقدير خسائر الطرف الآخر، غير أن القيادة الألمانية العليا اعتقدت أن تحصينات ودفاعات القنال الإنجليزية قد أُضعفت بشكل مؤثر وفعال.