معبد أبو سمبل اشتهر بمعبد (أبو سمبل) والحقيقة أنهما معبدان مصريان قديمان نُحِتا في سفح صخري جبلي قرب نهر النيل في جنوبي مصر.

بنى رمسيس الثاني فرعون مصر المعبدين في القرن الثالث عشر قبل الميلاد. يمتد المعبد الكبير 61م في سفح الجبل. ويحرس مدخل المعبد ـ حسب التصورـ أربعة تماثيل جالسة لرمسيس الثاني، ارتفاع كل منها 20م. وتقف في مدخل المعبد الآخر أربعة تماثيل لرمسيس الثاني، وتمثالان لزوجته الملكة نفرتيتي. لقد غمرت مياه بحيرة السد العالي ـ التي تكوّنت بإنشاء خزان السدّ العالي ـ الموقع الأصلي للمعبدين. نُقِل المعبدان بعد تقطيعهما إلى أجزاء في منتصف الستينيات من القرن العشرين وحوِّلا إلى أراض مرتفعة. ساهم في هذا المشروع نحو خمسين دولة.