المَصـْـع أذى يلحق بالعنق بسبب حركة الرأس المفاجئة والقوية للخلف وللأمام. ويحدث دائمًا عندما تتوقف سيارة مسرعة فجأة. وهنا يمكن أن تسبب تلف العضلات والأربطة التي تحمل عظام العنق.

ويُسَبِّب المصع الألم والتصلب في العنق وفي الأكتاف أحيانًا. ويمكن أن ينتج عنه صداعٌ حادٌ.

وفي كثير من حالات المصع لا يشعُرُ المصاب بالألم إلا بعد عِدَّة ساعات من وقوع الحادث؛ فعادةً ما يكون الألم في أشد حالاته خلال الأيام التالية. وفي حالة لبس ياقة مقوية لتثبيت العنق واستخدام البخار والتدليك مع تعاطي الأدوية المسكنة، يمكن المساعدة على تخفيف الشعور بالألم. ويمكن أن يؤدي القلق النفسي بسبب المصع إلى تفاقم الحالة، وغالبًا ما يقوم الطبيب بطمأنة المصاب في أنَّ الألم سَيَخف.

ولا تُظْهِر الأشعة في أغلب حالات المصع تَمزُّق عضلات أربطة العنق، ونتيجة لذلك يصعب تحديد السبب الرئيسي للألم ومقدار الإعاقة الناتجيْن عن الإصابة.