مسلم بن عقبة ( ؟ - 64هـ، ؟ - 684م). مسلم ابن عقبة بن رباح المري، أبو عقبة: قائد من الدهاة القساة في العصر الأموي. أدرك النبي ³، وشهد صفين مع جيش معاوية رضي الله عنه، وكان فيها على المشاة، وفقد فيها إحدى عينيه. وولاه يزيد بن معاوية القيادة العامة للجيش الذي أرسله لإخضاع أهل المدينة المنورة، والذين خلعوا بيعة يزيد، وأخرجوا عامله منها، فغزاها سنة 63هـ، 683م، ووقعت بينه وبين أهلها موقعة عظيمة، عرفت في التاريخ بموقعة الحرَّة.
وأسرف في القتل والنهب، فسماه أهل الحجاز مسرفًا، وأخذ البيعة ليزيد ممن بقي من أهل المدينة. وتوجه بجيشه إلى مكة بعد هذا للقضاء على حركة عبدالله بن الزبير الذي أقام دولة إسلامية عاصمتها مكة المكرمة بعد أن خلع طاعة يزيد، فمات في الطريق بمكان يُسمى المشلل، ودفن فيه. ثم نبش قبره، وصلب في مكان دفنه.