مرض المكوَّرات الشوكية أكياس تحتوي على سائل مائي، وتوجد في أنسجة الإنسان والأغنام وبعض الحيوانات الأخرى. وتعد يرقات الدودة الشريطية من مسببات هذا المرض وأساس تكوينه. ويشكّل هذا المرض خطورة كبيرة على الإنسان. ويمكن للكلاب أن تحمل عدوى هذا المرض. فمثلاً إذا عبث كلب بفضلات الأغنام التي تحتوي على الأكياس، يمكن ليرقات الدودة الشريطية أن تلتصق بشعر هذا الكلب. ثم ينتقل المرض إلى المتعاملين مع الكلاب. كما يمكن أن ينتقل المرض للإنسان عن طريق تناول الخضراوات غير المطبوخة أو شُرب المياه ملوثة. ويعد هذا المرض مشكلة أساسية من مشكلات الصحة في البلاد التي تنتشر فيها تربية الأغنام.