المرض الفُطْري مرض تسبِّبه أنواع من الفطريات تتغذى بأنسجة النباتات أو الحيوانات الحية. انظر: الفطريات. وهذه الطفيليات غالباً ماتسبِّب أمراضاً للنباتات والحيوانات التي تصيبها.


أمراض النباتات. تشمل أهم أنواع الفطريات التي تعيش على النباتات، السِّناج والشقران والعفن الفُطري، وهي تصيب أنواعا كثيرة من النباتات وتؤثر فيها.

ثمة نوع من المرض الفطري، هو مرض الدردار الهولندي الذي يسببه الفطر، وقد أهلك كثيراً جدا من أشجار الدردار في أنحاء أوروبا وأمريكا الشمالية. وينتشر المرض الفُطري في النبات انتشاراً سريعاً أحياناً.

وقد يستعمل الفلاحون مبيدات الفطريات وهي مواد كيميائية تقتل الفُطر لتجنب خسائر المحاصيل. انظر: مبيد الفطريات. ويحاول مهجنو السُّلالات النَّباتيَّة تطوير سلالَة تستطيع مقاومة تطفل الفطر.


أمراض الإنسان والحيوان. قد يسبب الفطر الذي يصيب الناس والحيوان اضطرابات جلدية وأمراضا خطيرة. والفُطارالشُّعاعي مرض فطري يصيب الأبقار والحيوانات الأخرى، ولكن نادراً ما يصيب الإنسان، وهناك أمراض أخرى فطرية تصيب الإنسان، وتشمل الفُطَار البُرْعُمي، والفُطَار الكُرَواني، وداء المبْيضَّات، وهذه الأمراض تهاجم الرئتين.

والقلاع (السلاق) مرض فطري يصيب الحلق، وأكثر من يصاب به الأطفال. وتؤثر السعفة (القوباء الحلقية) أو الحكَّة في أجزاء من الجسم.

وتساعد أنواع مختلفة من البكتيريا التي تعيش على الجلد والغشاء المخاطي على منع العدوى بالأمراض الفُطرية، كما أن استخدام بعض المضادات الحيوية لمعالجة العدوى البكتيرية يؤدي أحيانا إلى إهلاك بكتيريا الجسم النافعة أيضا، وفي مثل هذه الحالات قد تحدث عَدْوى فُطرية. وعلى أية حال، يستطيع الأطباء معالجة كثير من عدوى الفُطر بالمضادات الحيوية.