مرشيسون إقليم في غربي أستراليا، تسقط عليه أمطار غير منتظمة مقدارها 20IMGملم سنويًا في المتوسط. وتكثر الأشجار في هذا الإقليم المكشوف الأشجار، وأهمها أشجار الملجا وأنواع من أشجار السنط الأخرى.


نهر مرشيسون. ينبع من بيك هيل في سلسلة جبال روبنسون، ويجري في اتجاه الجنوب الغربي عبر مناطق ريفية رعوية، ويصب في المحيط الهندي عند نقطة تقع على بعد حوالي 180كم شمالي جيرالدتون. ويبلغ طول هذا النهر حوالي 650كم. والذي رآه لأول مرة هو السير جورج جراي وأطلق عليه هذا الاسم.


صناعة الرعي. في عامي 1857م و1858م، اكتشف الإخوة جريجوري الإقليم، واعتبروه صالحًا للرعي. تم افتتاح المنطقة عام 1872م بتأسيس عدة عقود إيجارية للمناطق الرعوية تغطي مساحة تصل إلى 40IMG,000 هكتار، استؤجرت لمدة طويلة من حكومة الولاية. وظلَّت الأراضي بلا أسوار، وكان الرعاة يقومون برعي القطعان. وفي أواخر السبعينيات من القرن التاسع عشر الميلادي جعلت الأسوار المصنوعة من الأسلاك وجود الرعاة غير ضروري. ظلت صناعة الرعي مربحة حتى عام 1930م. وقد أدَّت زيادة عدد القطعان وهبوط أسعار الصوف إلى نقص الأرباح في السبعينيات من القرن العشرين.


التعدين. اكتُشِف الذهب في مرشيسون عام1888م، وهُرع سيل المنقبين عن الذهب إلى المنطقة. وقد تم بناء خط حديدي يربط بين جيرالدتون وموليوا عام 1894م، ثم امتدَّ إلى مدينة كِيُو عند تأسيسها في مركز حقول التنقيب عن الذهب عام 1898م. وصلت صناعة التنقيب عن الذهب إلى ذروتها عام 190IMGم وظلّت مربحةً حتى الأربعينيات، ثم بدأت تتدهور، ومن ثَمَّ هجر السكان أغلب المدن. تم اكتشاف اليورانيوم في ييليري عام 1970م وفي عام 1971م، تم اكتشاف النيكل في أجنيو. ومن هنا بدأت عمليات تعدين ناجحة.