المرسوم العالي ضرب من المراسيم المتعلِّقة بأمور الكنيسة أو الدّولة، يصدرها الحكام الأوروبيون. وكان المرسوم الذي أصدره بصورة خاصة، إمبراطور هابسبيرج تشارل السادس عام 1713م، والذي أعلن على الملأ في عام 1724م أكثر المراسيم أهمية. ففي ذلك الوقت، كان القانون الألماني يفرض على الحكَّام نقل أملاكهم إلى أكبر ورثتهم سنًا من الذكور. وكان تشارل من أفراد أسرة هابسبيرج. ونص المرسوم العالي الذي أصدره على أنه يمكن لابنته الكبرى أن ترث أملاك أسرته، إذا لم يكن عنده ابن ذكر، كما نص على عدم إمكانية تقسيم أراضي هابسبيرج.

واعترفت بلدان عديدة بالمرسوم بيْدَ أن تشارل توفي في عام 1740م دون أن يخلِّف وريثًا ذكرًا، وسرعان ما نقضت معظم هذه البلدان تعهداتها. وأدى رفض هذه الدول إلى الاعتراف بمطالبة ماريا تيريزا، أكبر بنات تشارل بأراضي أبيها، أدَّى ذلك إلى اندلاع حرب خلافة العرش النِّمساوية.