روبرت مَرْدوخ(1931م - ). ناشر أسترالي المولد يملك عدة صحف ومجلات في أستراليا وبريطانيا والولايات المتحدة ودول أخرى. تتراوح مطبوعاته بين جريدة التَّايمز في لندن، وهي جريدة بريطانية يومية ذات نفوذ، وستار وهي جريدة أمريكية أسبوعية . ويملك بالكامل أو جزئيًا قاعة تصوير سينمائي وعدة محطات للبث التلفازي وشركات نشر. وهو معروف بقدرته على تحويل شركات تعاني من ضائقات مالية إلى شركات رابحة. توجد أكثر ممتلكات مردوخ في أستراليا، حيث يتحكم في نسبة توزيع أكثر من نصف صحف الدولة.

تضم صحفه هناك ذي أوستراليان وديلي ميرور وديلي تليغراف في مدينة سيدني. كما يملك جزءًا من أحد خطوط الطيران الأسترالية.

يتحكم مردوخ في ممتلكاته من خلال شركة نيوز كوربوريشن ليمتيد والشركات التابعة لها.

تتضمن المطبوعات التي يملكها مردوخ في الولايات المتحدة جريدة بوسطن هيرالد ومجلات نيويورك؛ نيوومان؛ تي في جايد، كما يملك شركة أفلام فوكس للقرن العشرين. في بريطانيا، يقوم مردوخ بنشر نيوز أوف ذي ورلد؛ ذي سن؛ ذي تايمز وعدة صحف أخرى.

ولد كيث روبرت مردوخ في مدينة ملبورن بولاية فكتوريا. وهو ابن صحفي شهير. في بداية الخمسينيات، عمل صحفيًا في جريدة ديلي إكسبريس بلندن. حصل على الجنسية الأمريكية في عام 1985م. وهو يهودي ومعروف بولائه للكيان الصهيوني.