المَدُّ الأحمر مصطلح يُستخدم لوصف مساحات حمراء وبنية للمحيط أو النهر أو ماء البحيرة. ويأتي اللون من كائنات عضوية مجهرية تتزايد فجأة بالملايين. وتتراوح هذه المساحات الملونة من أقل من بضعة أمتار مربعة إلى أكثر من 2,50IMGكم². وتستمر لمدة تتراوح بين عدة ساعات إلى عدة أشهر. وتظهر هذه المدود الحمراء في المياه في معظم أجزاء العالم.

معظم المدود الحمراء غير ضارة ولكن بعضها يقتل السمك والحيوانات المائية الأخرى التي تطفو بعد ذلك، أو تُجْرَف بأعداد كبيرة نحو الشاطئ. وتُحدِث الأجسام المتحللة روائح كريهة. المدود الحمراء الأخرى لا تقضي على الحياة البحرية، لكنها تجعل المحاريات التي تقتاتها سامة عند أكلها.

والمدود الحمراء الضارة التي تسببها أنواع متعددة من السوطيات الدوارة (الكائنات العضوية ذات الخلية الواحدة) حيث يفرز بعضها سمًا يشل الأسماك أو يقتلها، كما أنها تقتل الأسماك باستهلاكها معظم الأكسجين الموجود في الماء.

ولا يكاد العلماء يفهمون تمامًا السبب في الزيادة الفجائية في عدد السوطيات الدوارة المتسببة في المدود الحمراء. لكن من المعلوم أن السوطيات الدوارة تتراكم عندما تتوافر المواد المغذية ودرجة الحرارة وكمية ضوء الشمس والتيارات المائية وسائر الظروف التي تُناسب حاجتها داخل الماء. وقد تتناقص السوطيات الدوارة عندما تأكل كائنات بحرية أخرى طعامها. وعندما تتجمع عوامل كثيرة مواتية في الوقت نفسه يحدث انفجار في عددها وتحدث المدود الحمراء.