عبد الخالق محجوب (1345 - 1390هـ، 1926-1970م). عبدالخالق محجوب سياسي سوداني نشأ في أم درمان بالسودان، والتحق بمدارسها الحكومية حتى كلية غوردون الجامعية. خرج إلى مصر في أعقاب مظاهرات الاحتجاج على الإدارة البريطانية سنة 1946م.
نشط عبدالخالق محجوب بعد أحداث أكتوبر سنة 1964م التي أطاحت بحكم الفريق عبود العسكري. ولما بدأت المفاوضات بين الأحزاب والهيئات العمالية والاتحادات والنقابات استطاع الشيوعيون أن يدخلوا عددًا من أعضائهم والموالين لهم في الوزارة الانتقالية التي تشكلت برئاسة سر الختم الخليفة.
كان وجود عبدالخالق خارج الحكومة فرصة لإبراز أخطائها، وكان يشن حملات عنيفة على التحالف بين الاتحاديين وحزب الأمة حتى انتهى الأمر بقيام انقلاب الضباط الأحرار عام 1969م.
وفي عام 1970م قاد الرائد هاشم العطا انقلابًا عسكريًا بمؤازرة الشيوعيين ضد حكومة نميري، ولم يدم ذلك الانقلاب أكثر من ثلاثة أيام، استعاد بعدها نميري الحكم، وشكل محكمة عسكرية حكمت على مجموعة من العسكريين والمدنيين بالإعدام، وكان من بينهم عبدالخالق محجوب وزعيم حركة الانقلاب المقدم بابكر النور والرائد هاشم العطا والرائد فاروق حمدالله، ومن المدنيين الشفيع أحمد الشيخ رئيس اتحاد العمال السوداني في ذلك الوقت.