مَجَرَّات مافييه تُسمّى عادة مافييه الأول، ومافييه الثاني، وهما نظامان نجميان. ويحتمل أن يكونا منتميين إلى مجموعة المجرات التي تشمل مجرة الأرض، درب اللبانة. وتبعد مجرات مافييه أقل من 12 مليون سنة ضوئية من الأرض. والسنة الضوئية هي المسافة التي يقطعها الضوء في عام كامل، وتعادل حوالي 9,46 ترليونات كم.

يبلغ قطر كل واحدة من مجرات مافييه من 50 ألف إلى 10IMG ألف سنة ضوئية. ويحتوي مافييه الأول، أكثرهما لمعانًا، على ما يقارب 10IMG بليون نجمة، فيما يبلغ عدد نجوم مافييه الثاني حوالي 10 بلايين نجمة. ويصنف علماء الفلك مافييه الأول ضمن المجرات الأهليلجية، وذلك نسبة لشكله البيضي. ويشبه مافييه الثاني اللولب المسطح ويصنف ضمن المجرات اللولبية.

لم تعرف مجرات مافييه حتى عام 1968م لأنها كانت محجوبة عن كوكب الأرض بسحب كثيفة من الغبار الكوني والغاز. واكتشفها في ذلك العام عالم الفلك الإيطالي باولو مافييه وسميت باسمه. صور مافييه المجرات من خلال تلسكوب مستخدمًا فلمًا حساسًا تجاه الأشعة تحت الحمراء، وهي أشعة الحرارة غير المرئية التي تطلقها المجرات. وهذه الأشعة تتميز عن الأشعة الضوئية بأنها تستطيع اختراق الغبار والسحب. وفي عام 1971م حدد علماء الفلك في العديد من مراصد كاليفورنيا الحجم والشكل التقريبيين لمجرات مافييه.