المتنزهات الوطنية أماكن تخصصها الدُّول للحفاظ على المظاهر الطبيعية لسطح الأرض، والحيوانات البرية وبيئتها، والأماكن ذات الأهمية الثقافية والتاريخية والعلمية. وتوفر المتنزهات فرصًا للترويح، والمتعة والتعليم. كما تكون بمثابة دافع لأولئك المهتمين بالطبيعة والمحافظة عليها. وتحرص السلطات المسؤولة عن المتنزهات على حمايتها من أي تدخل، قد يضر بها، أو يغير معالمها الأصلية.

وتعدّ الولايات المتحدة أول دولة أنشأت متنزهًا وطنيًا عام 1872م. أما الآن فهناك أكثر من مائة وعشرين دولة لديها متنزهات وطنية أو أماكن مشابهة، كالمحميات الطبيعية، ومحميات الحياة الفطرية، ومتنزهات الولاية، والغابات الوطنية أو التابعة للولاية. ولم تأت نهاية العقد التاسع من القرن العشرين حتى كان هناك أكثر من 1,50IMG متنزه وطني ومحميات للحياة الفطرية حول العالم. وتغطي هذه الأماكن مجتمعة نحو 3,90IMG,000كم² من الأرض.