ألبرت أبراهام مايكلسن(1852-1931م). أول مواطن أمريكي يفوز بجائزة نوبل للعلوم. تسلم جائزة نوبل في الفيزياء عام 1907م على تصميمه أدوات بصرية دقيقة وللقياسات الدقيقة التي حصل عليها من خلال استخدامها.

ولد مايكلسُن في سترزيلنو في بولندا (التي كانت آنذاك ضمن أراضي بروسيا)، قرب إينوروكلاو. وهاجرت عائلته إلى الولايات المتحدة عندما كان في الثانية من عمره. وفي عام 1873م، تخرَّج في الأكاديمية البحرية الأمريكية.

في عام 1880م، وأثناء دراسته في ألمانيا، صمم مايكلسُن أداة لقياس سرعة الأرض من خلال الأثير. واعتقد العلماء في ذلك الوقت، أن الفضاء كله مملوءٌ بمادة ثابتة أطلقوا عليها اسم الأثير. واعتقدوا أنه من أجل أن ينتقل الضوء في الفضاء، فإنه لابد أن ينتقل عبر مادة مثل الأثير.

وتقوم أداة مايكلسُن ـ التي تعرف الآن باسم مقياس التداخل المايكلسُني بمقارنة سرعة شعاع ضوئي يتحرك باتجاه معين مع آخر يتحرك بزاوية قائمة عليه. اعتقد مايكلسُن أنه يستطيع، بوساطة قياس تداخل الشعاعين، أن يكتشف سرعة الأرض مقارنة بسرعة الأثير. واستنتج من نمط التداخل الذي نتج فعلاً أن سرعة الضوء بالنسبة للأثير تساوي صفراً. وفي عام 1887م، قام مايكلسُن بتدقيق هذه التجربة بمساعدة إدوارد مورلي، وهو عالم فيزياء وكيمياء أمريكي. وكانت النتيجة هي ذات النتيجة السابقة. وساعدت تجربة مايكلسُن ومورلي على دحض نظرية الأثير.