تقع جزيرة مان في البحر الأيرلندي، في منتصف المسافة بين إنجلترا وأيرلندا، وعلى بعد 30كم إلى الجنوب من أسكتلندا.

تخضع الجزيرة للعرش البريطاني، ولكن لها حكومتها الخاصّة بها، وترعى الحكومة البريطانية الشؤون الدولية للجزيرة. ومنذ القرن التاسع عشر وجزيرة مان تُعد مصيفًا للسياح من البريطانيين والأيرلنديين.

ينحدر كثير من سكان جزيرة مان من أصل سلتي، وبعضهم يتحدث لغة تسمى لغة المانكس بالإضافة إلى الإنجليزية، ويطلق على سكّان الجزيرة أيضًا اسم المانكسيين. ولقد سُجِّل وجود القطط المانكسية ـ وهي قطط بدون ذيول ـ لأول مرة على الجزيرة في عام 1832م. هناك خلاف حول أصل اسم الجزيرة، وأكثر الآراء ذيوعًا هي تلك التي تُرجع أصل كلمة مان إلى السلتية موناد ومعناها جبل.


--------------------------------------------------------------------------------

حقائق موجزة

--------------------------------------------------------------------------------

العاصمة: دوجلاس.
المساحة: 572كم².
السكان: تقدير 2000م: 77,000 نسمة، تعداد 1996م: 71,714 نسمة.
أهم الصناعات: السياحة، والزراعة، والاستثمارات المالية، والأعمال الهندسية الخفيفة.
الشعار: كيفما ألقيت ستظل واقفة.



السكان ونظام الحكم

نظام الحكم. لجزيرة مان مجلسها النيابي (برلمانها) الخاصّ بها ويسمي تاينوالد، وهو يقوم بسن القوانين الداخلية، ولكن للمجلس النيابي (البرلمان) البريطاني الحق في سن قوانين لها قوة وتأثير في الجزيرة. ويتولى الرئاسة فيها لورد جزيرة مان الذي يحكم باسم بريطانيا، وللحاكم البريطاني سلطة محدودة على حكومة الجزيرة إلا أنه يوقع على كل القوانين التي يسنها مجلس الجزيرة النيابي. ويقوم نائب الحاكم بتصرّيف الأمور نيابة عن ملك بريطانيا، ولكنه في معظم الأحيان لا يستطيع التصرف بدون موافقة مجلس الجزيرة النيابي أو التاينوالد.

يتكوّن مجلس الجزيرة النيابي أو التاينوالد من نائب الحاكم والمجلس التشريعي ومجلس العُمَد. وبعض أعضاء المجلس التشريعي منتخبون، والبعض الآخر معينّون. ويتكوّن مجلس العُمَد من أربعة وعشرين عضوًا ينتخبهم مواطنو جزيرة مان كل خمس سنوات، وفي عام 1979م احتفل التاينوالد بعيده الألفي؛ أيّ بمرور ألف عام من الحكم النيابي المتصل.

عند صياغة القوانين فإنّ كلاً من مجلس العُمَد والمجلس التشريعي يعملان بالأسلوب المتبع نفسه في المجلس النيابي البريطانى، ولكن فيما يخص الشؤون اليومية والمالية والإدارية فإن مجلس العمد والمجلس التشريعي يعملان كمجلس واحد، يرأسه نائب الحاكم.

يختار التاينوالد رئيس الوزراء من بين أعضائه، ويقوم رئيس الوزراء بدوره باختيار تسعة من أعضاء المجلس النيابي (البرلمان) وزراء يتحملون عبء الإدارات الحكومية المهمة. وهؤلاء العشرة يكونون المجلس التنفيذي، وهو الهيئة الرئيسية المسؤولة عن تخطيط سياسة الجزيرة.

تتحكم الجزيرة في مواردها المالية، كما أنّ لها معدلاتها الخاصّة لضريبة الدخل، وهي تقلّ عن المعدلات البريطانية .وتحصل الجزيرة على عائداتها من ضريبة الجمارك، ولكنها تدفع نسبة منها للحكومة البريطانية؛ لتسدد بها مصاريف الدفاع والخدمات المشتركة الأخرى.

ولجزيرة مان نظام قضائي وقضاة، ويوجد بها قاضيان يحصلان على مقابل مادي نظير خدماتهما، وعدد آخر من القضاة غير المختصين. أما قضاة المحاكم العليا ويطلق علهيم اسم ديمستر فهم من أعضاء المجلس التشريعي، كما أن أسقف الكنيسة الإنجليزية في الجزيرة عضو أيضًا.


الاقتصاد

الخدمات والصناعة. أصبحت الاستثمارات المالية من مصادر الدخل المهمة في جزيرة مان، إذ تشكِّل أكثر من خُمس الدخل العام للجزيرة، وجذبت معدلات الضرائب المنخفضة بالجزيرة شركات جديدة، مما جلب مصادر إضافية للدخل، وفرصًا جديدة للعمل. ولكن السياحة مازالت تمثّل جزءًا حيوياً من اقتصاد الجزيرة ويوجد المطار في رونالدزوي بالقرب من مدينة كاسلتاون.

وتعد مدينة دوجلاس المركز السياحي بالجزيرة، فموقعها على خليج خلاب جعل منها مكانًا مثاليًا لقضاء العطلات. ويقوم المجلس السياحي برعاية بعض الأنشطة التي تشمل جائزة السياحة لسباق الدرّاجات البخارية، وهو حدث سنوي وبعض الصناعات الأخرى آخذة في النمو على أرض الجزيرة ومنها: الأعمال الهندسية الخفيفة وصناعة الجوارب والسجاد.

تعتمد الزراعة في الجزيرة على الآلات اعتمادًا كبيرًا، ويعدُّ تسمين الماشية لبيعها من الموارد المهمة أيضًا.


المواصلات والاتصالات. توجد شبكة هائلة من الطرق الرئيسية التي تربط بين المدن، وكذلك توجد الطرق الثانوية الجيدة. وتشتهر دوجلاس بوجود عربة الترام التي تجرها الخيول، وتسير على طول الشاطئ خلال موسم السياحة، كما تقدم الحافلات خدمات جيدة في كل أرجاء الجزيرة.

تمتلك الحكومة السكك الحديدية بجزيرة مان ، وهي موجودة منذ عام 1873م ،وتصل بين كل من دوجلاس وكاسلتاون وبورت أرين. وتثير خطوط السكك الحديدية بحجمها الصغير وخطها المفرد اهتمام كل الشغوفين بتاريخ السكك الحديدية الكهربائية بين دوجلاس ورامزي. وخلال موسم العطلات يعمل هذا الخط أيضًا بين قرية لاكسي وقمة جبل سنيفل.

توجد عبّارات بين دوجلاس وأقرب الموانئ على السواحل البريطانية والأيرلندية، كما توجد خطوط جوية منتظمة بين مطار الجزيرة في رونالدزوي والأراضي البريطانية والأيرلندية.

وتوجد بجزيرة مان محطة إذاعية محلية مستقلة تسمّى إذاعة مانكس، أنشئت في عام 1964م، وكانت أول محطة إذاعية مستقلة في الجزر البريطانية. كما تصدر بالجزيرة صحيفتان أسبوعيتان.