دوق مارلبورو(1650-1722م). أحد كبار لواءات إنجلترا. أحرز سلسلة من الانتصارات في بِلنْهايم ورَامِيليز وأُودنارد وملبلاكيه وذلك أثناء غاراته في حرب الخلافة الأسبانية. تعرضت شخصيته ودوافعه للانتقاد، ترك مارلبورو الملك جيمس الثاني وساند وليم أوف أورانج حينما دعا البرلمان الإنجليزي وليم لقبول العرش الإنجليزي في عام 1688م. فمنح وليم مارلبورو لقب إيرل ومنحه سلطات في الجيش. وأصبح وضع مارلبورو أقوى حينما توفي وليم، واعتلت الأميرة آن العرش لتصبح الملكة آن. وكانت سارة جنجز (1660-1744م) زوجة مارلبورو أقرب صديقة للملكة، وقد جعلت الملكة آن مارلبورو قائدًا لكل القوات المسلحة داخليًا وبأوروبا، وفي حرب خلافة العرش الأسبانية قام مارلبورو الذي كان دوقًا في ذلك الحين، بإحراز سلسلة من الانتصارات.
ألّب الأعداء السياسيون الملكة عليه وعلى زوجته، فخُلع من منصبه في الجيش واعتزل الحياة العامة. ولم تكن كبوته النهائية بسبب افتقاره للقدرة ولكن بسبب زوجته التي كانت مستبدة وعصبية. وقد كرمته إنجلترا بمكافأته على خدماته، حيث مُنح عقارًا في أكسفوردشاير وتم في عام 1705م بناء قصر بلنهايم هناك من أجله.

ولد مارلبورو في ديفونشاير وكان اسمه جون تشرتشل حيث كان من أجداد ونستون تشرتشل الذي كتب سيرة عنه. وخاض مارلبورو الحرب ضد هولندا تحت قيادة المارشال الفرنسي توران أشهر قائد حربي في ذاك العصر