المؤيد الأموي (355-403هـ، 966-1013م). هشام بن الحكم بن عبد الرحمن الناصر، أبو الوليد، الملقب بالمؤيد من خلفاء الدولة الأموية الأندلسية. وُلد ونشأ بقرطبة، وبُويع بالخلافة يوم وفاة أبيه سنة 366هـ، 976م وهو غلام، فقام بتدبير شؤون دولته وزير أبيه محمد بن عبد الله الملقب بالمنصور بن أبي عامر. وظل المؤيد خليفة اسميًا، حتى تجرأ أحد الناس بطلب ولاية العهد، فأجابه، فثار عليه لذلك، سنة 399هـ، 1008م، ونادوا بخلع المؤيد، وبايعوا محمد بن هشام بن عبد الجبار بن الناصر لدين الله، ولقبوه المهدي بالله، وقتلوا الوزير عبد الرحمن. ثم كانت فتن انتهت بعودة المؤيد إلى ملكه أواخر سنة 40IMGهـ، 1009م، والثورات مستمرة، فقُتل المهدي وقُتل المؤيد سرًا في قرطبة، بعد أن امتلكها سليمان بن الحكم الملقب بالمستعين بالله. ولم يكن للمؤيد عقب.