الهيئات الوطنية منظمات لحماية المباني والمناظر الطبيعية، والأماكن الأثرية والأشياء ذات القيمة الفنية أو العلمية أو التاريخية خاصة والحفاظ عليها. وهذه المنظمات مستقلة وهي تتبع منوال أول اتحاد وطني في المملكة المتحدة.

تعد الهيئة الوطنية للأماكن ذات الاهتمام التاريخي أو الجمال الطبيعي، مؤسسة خيرية مستقلة في المملكة المتحدة، وهي تملك وتحمل أكثر من 220,000 هكتار من الأراضي، وحوالي 350 منزلا ريفيا وحديقة في إنجلترا وويلز وأيرلندا الشمالية. وهي أكبر مالكة للأرض في المملكة المتحدة.

تتضمن أملاك الهيئة الوطنية حدائق مهمة على الصعيد العالمي مثال هيدكوت في جلوستر شاير، وسيسينغورست في كنت، وآثار العصور القديمة كحائط هدريان في كمبريا ونور ثمبرلاند، وحظائر طبيعية مثال ويكن فن في كمبردجشاير، ومنازل فخمة مثل منزل بيتوارث هاوس في سسكس، وقصر دونستر في سومرست. اكتسب الاتحاد في أواخر ثمانينيات القرن العشرين أكثر من 80IMGكم من الساحل بعد استئناف دعوى مؤسسة نبتون التابعة له. كما أن العديد من أملاك الاتحاد الوطني مفتوحة للجمهور.

الهيئة الوطنية مؤسسة غير حكومية، إذ يديرها مجلس تنتخبه عدة هيئات عمومية، وأعضاؤها حوالي مليونين. تتمثل مصادر اعتمادها الرئيسية في المواريث بالوصية، والأوقاف، واشتراكات أعضائه، وتموله الحكومة بطريقة غير مباشرة، إذ تركت له بعض الفوائد الضريبية.

تُعد الهيئة الوطنية من أقدم هيئات الحماية في العالم. أسستها أكتافياهيل والسير روبرت هنتر وكانون هـ. د. راونسلي عام 1895م. وفي عام 1907م، فوضها قانون برلماني أن تعلن أن أملاكها غير قابلة للتحويل. وهذا يعني أنه لايمكن بيعها أو رهنها.

تأسست الهيئة الوطنية الأسكتلندية عام 1931م، وهي هيئة مستقلة تملك، وتحمي حوالي 40,000 هكتار من الأراضي، وحوالي 10IMG ملكية هامة في أسكتلندا، من بينها قصر الفوكلاند في منطقة فايف، وطريق جلينكو في منطقة الأراضي العليا، وجزر سانت كلدا في الجزر الغربية وجزيرة فير في جزر شتلاند.