هورمونات تكوين الدم. يحتوي الدم السليم على مستويات محددة من المواد الكيميائية العديدة، وإذا أصبحت مستويات هذه المواد عالية جدًا أو منخفضة جداَ، فإنها تتسبب في ضرر الجسم.

وتعمل العديد من الهورمونات معًا لضمان أن يبقى تكوين الدم ضمن حدود عادية. ويقوم كل من هورمون الدريقات من الغدة جنب الدرقية والكالسيتونين، من الغدة الدرقية، بتنظيم مستوى الكالسيوم في الدم. ويتحكّم هورمون الدريقات المعروف بالباراثوورمون أيضًا في كمية الفوسفات في الدم. وتتحكم القشرانيات المعدنية، وهي مجموعة من الهورمونات التي تفرز من قشرة الغدة الكظرية، في التوازن بين الأملاح والماء في الدم. ويعتبر هورمون الألدوستيرون أكثر القشرانيات المعدنية أهمية. وينظم هورمون الفازوبرسين، والذي يسمى أيضًا هورمون مضاد إدرار البول، مستوى الماء في الدم. وينتجها الوطاء لكنه يخزن ويطلق من الفص الخلفي من الغدة النخامية.