وارد أف إفنجهام(1536 - 1624م). قائد الأسطول الإنجليزي الذي هزم الأرمادا الأسباني في عام 1588م.
وأصبح سفيرًا في فرنسا وعضوًا بالبرلمان. وفي عام 1573م، خلف أباه وأصبح بارون إفنجهام. وبعد عام 1585م، كان يحمل الألقاب: لورد أدميرال إنجلترا ذا المرتبة العالية. وفي عام 1596م منح لقب إيرل إفنجهام للدور الذي أداه في غارة بحرية على ميناء قادس، بصحبة إيرل إسكس. وبعد مضي خمس سنوات، قضى على ثورة إسكس ضد الملكة إليزابيث الأولى قضاءً تامًا. واستمر هوارد في الاحتفاظ بالمناصب الممتازة في عهد جيمس الأول.